مختصون سعوديون يعتزمون إطلاق أول مشروع تعليمي على مستوى المملكة والخليج

قررت 75 مدرسة في السعودية توزيع آي باد على طلبتها بدلاً من توزيع الكتب الورقية لتخفيف العبء على الطلاب من وزن الكتب التي يحملونها في حقائبهم المدرسية، إضافة إلى مواكبة التطور التعليمي في أغلب دول العالم المتقدمة.

طارق الشلفان المختص في تقنية المعلومات والموارد البشرية الرئيس التنفيذي قال: إن تلك المدارس هي مدارس أهلية وعالمية، ويزيد عدد طلابها على 15 ألف طالب وطالبة.

وأضاف: “تسعى تلك المدارس إلى تحديث العملية التعليمية لديها بالاستغناء عن المناهج الورقية واستبدالها بالمناهج الإلكترونية من خلال الأجهزة الذكية”.

وفي ظل ذلك، يعتزم مختصون سعوديون إطلاق أول مشروع تعليمي على مستوى المملكة والخليج لتحويل مناهج التعليم والتدريب إلى بيئة تفاعلية “ثلاثية الأبعاد” باستخدام باقة متكاملة من الحلول التقنية، ويستهدف هذا المشروع العديد من الجهات الحكومية والخاصة بهدف بناء جيل من المواهب القادرة على المنافسة والتميز في جميع مجالات الحياة، حيث سيتم ذلك في مؤتمر الخليج لمستلزمات وحلول التعليم في دبي الثلاثاء المقبل.

اضف تعليق