اللقاء السنوي لرؤساء وعمداء وممثلي مؤسسات التعليم العالي الخاصة بالسلطنة

عقدت وزارة التعليم العالي صباح اليوم بفندق جراند هرمز اللقاء السنوي لرؤساء وعمداء وممثلي مؤسسات التعليم العالي الخاصة بالسلطنة برئاسة الدكتور عبد الله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي. حضر الاجتماع عمداء ورؤساء وممثلو الجامعات والكليات الخاصة والرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي سالم بن رضا رضوى، ومدراء عموم الوزارة، والمديرة العامة للجامعات والكليات الخاصة جوخة بنت الشكيلية، بالإضافة لمدراء الدوائر ورؤساء الاقسام بالمديرية العامة للجامعات والكليات الخاصة.

وقد ثمن الدكتور عبد الله الصارمي في كلمة القاها في افتتاح اللقاء السنوي بالدور الهام الذي تقوم به مؤسسات التعليم العالي الخاصة بالسلطنة فيما يتعلق بتعزيز التنوع في البرامج الاكاديمية المطروحة، بالإضافة إلى دور تلك المؤسسات في رفع مستوى التبادل الثقافي والمعرفي بين السلطنة ودول العالم الأخرى من خلال ما تبرمه هذه المؤسسات من اتفاقيات التعاون والانتماء الأكاديمي مع مؤسسات التعليم العالي الدولية. كما أشاد سعادته بالجهود المثمرة للوزارة بالتعاون مع مؤسسات التعليم العالي الخاصة التي ساهمت في بناء نظام معلومات قوي يوفر للوزارة والجهات المعنية الأخرى قاعدة بيانات دقيقة وفعالة.

بعد ذلك قدمت مدير عام الجامعات والكليات الخاصة جوخة الشكيلية عرضا مرئيا استعرضت فيه أهم إنجازات المديرية خلال عام 2013-2014 م، كما اشتمل اللقاء على عرض مرئي أخر قدمته هدى  الحارثية مديرة دائرة القبول من مركز القبول الموحد تناولت فيه خطط الابتعاث الداخلي التي تضم تفاصيل عن البرامج الدراسية واشتراطات التقدم لها واعداد المقاعد من البعثات لكل مؤسسات التعليم العالي الخاصة ، كم تضمن العرض إحصائيات اعداد الطلبة المتقدمين عبر النظام القبول الإلكتروني، و أعداد المقاعد المتوفرة في جميع مؤسسات التعليم العالي. كذلك قدمت ميثاء اللواتية رئيسة قسم الإحصاء والبحث بمركز القبول الموحد عرض مرئيا اشتمل على اهداف النظام الأحصائي الإلكتروني في المركز واهميته، بالإضافة لوضع المؤسسات التعليم العالي الخاصة فيما يتعلق بتحميل وتوفير البيانات لنظام الإحصائي.

وقد تضمن اللقاء أيضا مناقشة للمقترحات المقدمة من مؤسسات التعليم العالي الخاصة بالسلطنة والتي كان أهمها مناقشة توحيد معايير إصدار الشهادات وكشوفات العلامات في كافة الجامعات الخاصة، بالإضافة لمناقشة مقترح يتعلق بموائمة متطلبات وزارة التعليم العالي والهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي مع متطلبات الارتباط الأكاديمي، كما تم مناقشة أثر انسحاب الطلبة من المؤسسات بعد حصولهم على القبول.

كذلك تم خلال اللقاء عرض ومناقشة الموضوعات المقترحة من وزارة التعليم العالي والتي كان أهمها ضرورة الإسراع في استغلال الأراضي الممنوحة لمؤسسات التعليم العالي الخاصة من قبل الحكومة، ومقترح الربط الإلكتروني مع مؤسسات التعليم العالي الخاصة، بالإضافة لمناقشة مقترح لتحسين الخدمات المقدمة لطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة في مؤسسات التعليم العالي الخاصة فيما يتعلق بتصميم المباني ومواقف السيارات وغيرها من الخدمات الضرورية لهذه الفئة من الطلبة.

وأشتمل اللقاء أيضا على عرض ومناقشة للمواضيع المقترحة من قبل الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي من بينها أخر المستجدات في مشروع تطوير وإجراءات الاعتماد المؤسسي واعتماد البرامج الاكاديمية، ومناقشة إقامة مؤتمر الشبكة العمانية للجودة في التعليم العالي 24 – 25 فبراير 2015م. في ختام اللقاء تم عقد اجتماع خاص للمديرية العامة للجامعات والكليات الخاصة مع ممثلي الوزارة في مجالس امناء مؤسسات التعليم العالي.

اضف تعليق