مذكرة تفاهم بين وزارة التربية والتعليم وشركة إنتل العالمية

الاستمرار في تقديم برنامج انتل للتعليم

أبرز بنود اتفاقية وزارة التربية والتعليم مع انتل العالمية

وقعت الدكتورة مديحة الشيبانية وزيرة التربية والتعليم مذكرة تفاهم مع شركة إنتل العالمية ،ونصت بنود الاتفاقية على استمرار التعاون بين الوزارة والشركة في تقديم برنامج إنتل للتعليم

 والذي يستهدف جميع معلمي السلطنة بهدف إكسابهم المهارات الاساسية لتوظيف تقنية المعلومات،والاتصالات داخل الغرفة الصفية والمشاركة في المسابقات الإقليمية والدولية .

 وصرحت الوزيرة : إن استمرار التعاون بين الوزارة وشركة إنتل العالمية سيضيف للوزارة مجموعة من المزايا في مجالي التنمية المهنية للمعلمين وإدخال التقانة في الفصول الدراسية، ويتيح الفرصة للمعلمين والطلبة للمشاركة في المسابقات العلمية الإقليمية والدولية.

 من جانبه أوضح طه خليفة المدير الاقليمي للشرق الاوسط وشمال افريقيا إن إنتل العالمية على استعداد لنقل الخبرات التربوية في مجال توظيف التقنية في العملية التعليمية لوزارة التربية

والتعليم.. مؤكدا ان هذه المبادرة ستمكن الأجيال من إكتساب مهارات القرن الحادي والعشرين التي يحتاجها سوق العمل ولمواكبة العالم المتغير وفاعلية التواصل مع المجتمع والعالم الخارجي.

وفي السياق ذاته أكد سعود البلوشي وكيل وزارة التربية والتعليم للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية على أهمية هذه الاتفاقية من خلال ما تقدمه شركة إنتل العالمية من برامج إنماء مهني يستطيع المعلمون من خلالها توظيف تقنية المعلومات والاتصالات في العملية التعليمية حيث تم إعداد مدربين متخصصين لتدريب دورة الأساسيات من برنامج إنتل للتعليم.

  وقال البلوشي ان الوزارة قامت بالتعاون مع الشركة بتدريب مدربين عمانيين قادرين على نقل المعارف والمهارات من البرنامج إلى المعلمين المتدربين ويتم تدريبهم بكافة تخصصاتهم في جميع مديريات التربية والتعليم في المحافظات لتمكينهم من إعداد مشروع قابل للتطبيق في الفصول الدراسية مع الطلاب.

 555555555

اضف تعليق