خبراء في التعليم يطورون تطبيق للأطفال يعزز الوعي الثقافي

أنامل تيك تطرح تطبيقا رفيقا للسفر للأطفال الصغار في مرحلة ما قبل المدرسة، يدعم التعليم المبكر من خلال تعزيز الوعي الثقافي بمساعدة مختصين بالتعليم.

الرياض – أغسطس -أعلنت شركة أنامل تيك إصدار التطبيق الثاني في سلسلة باكا ألباكا “سافر والعب مع باكا ألباكا” المصمم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2-6، ويضم 50 لعبة مستوحاة من معالم بارزة وفريدة حول العالم. صمم التطبيق ليقدم للأطفال أنشطة ترفيهية لتسليتهم خلال السفر أو أوقات الانتظار وتساعدهم على تنظيم مواعيد النوم أثناء السفر.

والجدير ذكره، أن التطبيق تم تطويره على يد خبراء في التكنولوجيا والتعليم المبكر، ويحتوي على نشاطات تعزز وتنمي مهارات التعلم المبكر لدى الطفل بالإضافة إلى تعريفه على معالم تاريخية وثقافية من مختلف أنحاء العالم. من ضمن هذه النشاطات لعبة توصيل النقاط وتركيب الصور ووصولا إلى لعبة تركيب المكعبات التي تمكنه من تكوين ومعرفة موقع تاريخي يخص دولة معينة، يتعرف طفلك خلالها على أعلام وأسماء ثقافات وبلاد مختلفة في كل نشاط.

نيكول سيمور المدير الإبداعي لأنامل تيك علقت على إصدار هذا التطبيق قائلة: ” بعد نجاح التطبيق الأول الذي كان التركيز فيه على تعليم اللغة، حرصنا أن تكون استراتيجيتنا للتطبيق الثاني أن نركز بشكل أكبر على العناصر الثقافية للدول.

نحن سعداء جدا بالنتيجة النهائية، فقط أدر أرجوحة باكا ألباكا الرائعة لتأخذك إلى أي مكان بالعالم. أردنا ان نقدم تطبيق متكامل بأدوات التعليم المبكر مع معالم جغرافية وتاريخية لتوصلنا الى خيار مثالي لنحقق هدفنا في تنمية حب الفضول وحب المعرفة بوسيلة شيقة.

وأضافت قائلة: “ومن خلال المجموعات البؤرية، تم اختبار التطبيق مع الأطفال، ووجدنا أنهم قضوا وقتا مسليا أثناء استكشافهم للنشاطات وترقب النتيجة النهائية، وشهدنا أيضا فرحهم وإحساسهم بالنجاح حيال تمكنهم من التعرف على معلم أو بلد جديد.

أسعدني جدا مشاهدة تفاعل الأطفال مع التطبيق، ومتشوقة لمغامرة باكا ألباكا القادمة!”

ومن جهتها علقت مُؤسسة شركة أنامل تيك د. سارة ال سعود:

“عندما كان أطفالي صغار، لم أستطع الخروج دون حقيبتي الأشبه بحقيبة شخصية الأطفال المعروفة “ماري بوبينز” كانت حقيبة مليئة بالمستلزمات كحال معظم الأمهات، بالإضافة الى هذه المستلزمات مثل المناديل المعطرة وغيرها، تحتوي الحقيبة على كتب أنشطة الأطفال وأوراق التلوين وبعض الألعاب. كانت هذه الإضافات مهمه وقيمة خصوصا خلال السفر أو في المطاعم أو حتى عند الذهاب إلى مواعيد الطبيب الروتينية لأنها كانت تبقي أطفالي مستمتعين.”

وأضافت: ” وفي التطبيق الثاني، أردت ان أكرر هذه التجربة عبر جمع أنشطة الأطفال المفضلة في تطبيق واحد يشمل هذه الأنشطة. يمكن للأطفال ببساطة أن يديروا أرجوحة باكا ألباكا ويستمتعوا ب 50 لعبة مستوحاة من معالم شهيرة من حول العالم والتعرف على بعض المعلومات الثقافية الخاصة بتلك الدول. هكذا يحصل الأطفال على المتعة والفائدة بسلاسة في وقت واحد. لا حاجة لحمل حقيبة مليئة بالألعاب والأنشطة، فقط هاتفك أو الجهاز اللوحي محمل بالتطبيق الجديد لتستمتعي به مع طفلك.”

سيتوفر التطبيق الجديد للتحميل في سبتمبر ويمكنكم مشاهدة نبذة عنه في هذا الفيديو القصير في الرابط أدناه

https://goo.gl/fUT3zV

 

اضف تعليق