أفكار وحلول لتعليم ممتع

لا أدري ما الذي جعلني أقلّب في ذاكرتي .. فعدتُ إليّ وأنا طفلة في الصف الخامس الإبتدائي تقريبًا. حينها أذكر أنني كنت أبكي وفي قمة حزني لأني لم أستطع استيعاب مسائل القسمة المطوّلة، ولم أنجز واجباتي